“المستقبل” باتّجاه تحالف مع “التيّار الوطنيّ” !

أوضح النائب هادي حبيش أنّ “قرار الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل ونقل السّفارة الأميركيّة من تل أبيب إليها خضّ المنطقة كلّها وليس فقط في لبنان”، مشيراً أنّ “هناك شبه إجماع على رفض هذا القرار”. وقال: “هذا القرار المتسرّع لا يمكنه أن يحلّ المشكلة”.

أمّا في موضوع سلاح حزب الله فأشار حبيش في حديث لقناة “المستقبل”، أنّ “مسألة سلاح حزب الله أصبح هناك إجماع لبنانيّ عليها، عندما دافع عن الأراضي اللبنانية بوجه العدوّ الإسرائيليّ، أمّا السلاح الذي يتدخّل في صراعات المنطقة لا نتفقّ عليه”.

وتابع: “الرئيس سعد الحريري كان واضحًا عندما قال أنّ لبنان لا يتحمّل موضوع التدخّل في صراعات المنطقة التي نتيجتها كبيرة على لبنان”، وقال: “إذا استطاع الحريري أن ينأى بلبنان عن صراعات المنطقة يكون قد جنّب لبنان تداعيات كثيرة فما قام به ليس تنازلًا”.

وقال: “كلبنانيّين، إنّنا نستفيد من المظلّة الدوليّة في الدفاع عن لبنان واستقراره. والعبرة السياسيّة تؤكّد أن هناك قرارًا دوليًّا بالمحافظة على الاستقرار الأمنيّ والسياسيّ”، لافتاً إلى أنّ هناك “اتّفاق داخلي أتى بغطاء دولي بشأن مسألة النأي بالنفس”.

أمّا عن الموقف السعودي من هذه التسوية فاضاف حبيش: “إنّ موقف المملكة العربية السّعودية ينتظر التنفيذ وليس بيانًا حبرًا على ورق”.

وعن الإنتخابات والتحالفات، لفت حبيش إلى أنّ تيار المستقبل “ذاهب في اتّجاه تحالف مع التيّار الوطنيّ الحرّ أكثر من القوّات اللبنانيّة بسبب التسوية التي حصلت”، معتبراً أنّ “الصوت التفضيليّ هو أساس الانتخاب”.

وقال: “على المواطن اختيار مرشّح واحد، بالتالي ستتحّول المعركة إلى معركة فرديّة، ضدّ كلّ المرشّحين”.

شارك الموضوع