القوات “تتخلى” عن نيابة رئاسة الحكومة بهذا المقابل!

اشارت مصادر مواكبة للقاءات رئيس ​الحكومة المكلف​ ​سعد الحريري​ مع كل من حركة أمل”، تيار ​المردة​، ​القوات اللبنانية، و”التقدمي الاشتراكي​ أن من النتائج التي توصل إليها قبول القوات بالتخلي عن منصب نائب رئيس ​مجلس الوزراء​ الذي يصر رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ على أن يسميه، مقابل حصولها على خمس وزراء بينها حقيبة سيادية يرجح أن تكون الدفاع”.

أما بالنسبة إلى الاشتراكي فأوضحت المصادر أن “الحريري أبلغه بتأييده لمطلبه حصر التمثيل الدرزي (3 وزراء) به”، لافتة الى أن “الحريري أكد أن مطلب “الاشتراكي” الذي شدد على أن لا تراجع عنه لأنه الأكثر تمثيلاً للطائفة الدرزية وفق نتائج ​الانتخابات​، منطقي مقابل تأييد الرئيس عون تمثيل النائب طلال أرسلان في الحكومة”.

ولفتت المصادر إلى أن “النائب السابق سليمان فرنجية كرر أمام الحريري مطلبه حصول “التكتل الوطني” (7 نواب) الذي يضم نواب “المردة” وفريد هيكل الخازن ومصطفى الحسيني وفيصل كرامي وجهاد الصمد، بوزيرين”.

الحياة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.