روائح كريهة تجتاح شوارع عدة في طرابلس.. والسبب؟!

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” أنّ أكثر من منطقة في طرابلس، لاسيما شوارع ابي سمراء طافت بمياه المجارير الآسنة بفعل إنسدادها من جراء الأوساخ وبقايا عمليات نحر الخراف في الشوارع والساحات العامة، والتي تم تصريفها في المجارير، وفاقم الأزمة عطلة عمال البلدية بمناسبة عيد الاضحى، الأمر الذي دفع شبان المناطق والأحياء السكنية الى اللجوء إلى المحاولات البدائية اليدوية لفتح هذه المجارير، ولكن هذه المحاولات باءت بالفشل، وأدى ذلك إلى إنبعاثات الروائح الكريهة في الشوارع.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.