هذا ما دار بين الرياشي وباسيل وكنعان!

اعلن وزير الإعلام في حكومة تصريف الأعمال ملحم الرياشي اثر لقائه رئيس “التيار الوطني الحر”الوزير جبران باسيل، ان “الاجتماع كان مثمرا وبداية للعودة الى مرحلة استفاد منها جميع اللبنانيين، واستعادة لمرحلة اكدت ان المصالحة المسيحية هي خط احمر وهي مصالحة البيت الواحد”.

وقال: “نؤكد بإسم سمير جعجع وجبران باسيل ان المصالحة مقدسة وكل الاختلافات في وجهات النظر لن تؤدي الى خلاف بين الحزبين”.

من جهته قال امين سر تكتل “لبنان القوي” النائب ابراهيم كنعان :”المصالحة استراتيجية لا ظرفية، والصخب في المواقف كان ذا نبرة عالية، لكن التجارب التي كنا قد مررنا بها اعادتنا الى الأساس، وهو نوع مميز من التعاطي بين اللبنانيين والمسيحيين”.

اضاف: “العهد عهدنا جميعنا ونريد حكومة منتجة لا حكومة متاريس. والوزير الرياشي لمس ان الوزير باسيل متعاون، وعلينا الاستمرار بهذه الروحية”.

ونفى كنعان كل ما يسرب عن اعطاء وزارة العدل الى القوات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.