الملك سلمان يتولى قضية خاشقجي بنفسه بعد تحذيرات من مخاطر ترك سلطات ولي العهد بلا ضوابط!

كشفت وكالة “رويترز” نقلاً عن مصادر قولها عن تنامي القلق في بعض جوانب الديوان الملكي من أن ولي العهد محمد بن سلمان يواجه صعوبات في احتواء تداعيات اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

ونقلت الوكالة عن مصدرين مطلعين على ما يدور في الديوان الملكي قولهما إن “الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز لم يكن في البداية على علم بحجم الأزمة”.

أكدت المصادر، حسب “رويترز” أن “عدم علم الملك يرجع إلى أن مساعدي إبنه كانوا يوجهّونه للأخبار الإيجابية على القنوات السعودية”.

كذلك أكدت المصادر أنهم لم يستطيعوا حجب الأمر عن الملك لأن خبر اختفاء خاشقجي انتشر على كل القنوات العربية والسعودية.

وأشارت إلى أن بن سلمان طلب من والده الملك التدخل عندما أصبحت قضية خاشقجي أزمة عالمية، لافتة إلى أنه لا بدّ أن يكون للملك رؤية شاملة لبقاء ابنه المفضل في الحكم وبقاء العائلة المالكة.

ووفقاً للمصادر فإن ولي العهد ومساعدوه اعتقدوا في البداية أن الأزمة ستمر لكنهم أخطأوا في حساب تداعياتها، مشيرة إلى أن الملك السعودي يتولى الملف الآن بنفسه شخصياً وأن النبرة اختلفت بشدة بعد نبرة التحدي السابقة.

المصادر المقربة من الديوان الملكي السعودي قالت أيضاً إن الملك كان يعيش في “فقاعة مصطنعة”.

ولفتت المصادر إلى أن مستشاري الملك شعروا بالإحباط أخيراً وبدأوا يحذرونه من مخاطر ترك سلطات ولي العهد بلا ضابط.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.