عملية سطو على مطعمه في السويد تودي بحياة مصطفى إبن صيدا!

فقدت مدينة صيدا اليوم احد ابنائها المغتربين في السويد على يد لصوص في عملية سطو.

فقد تبلغت عائلة الشاب الصيداوي مصطفى احمد البابا خبر وفاته في السويد على يد لصوص خلال عملية سرقة استهدفت المطعم الذي يملكه مع شريك لبناني في مدينة اوبسالا السويدية.

والمغدور البابا البالغ من العمر 31 عاماً متأهل من لبنانية مقيمة في السويد ولهما ولدان.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.