بماذا نصح حزب الله “اللقاء التشاوري”؟!

أكدت مصادر نيابية مطلعة أن اجتماعا بعيدا عن الأضواء عقد في الساعات القليلة الماضية بين نواب “اللقاء التشاوري” والمعاون السياسي للأمين العام لحزب الله الحاج حسين خليل، تمت خلاله مناقشة آخر ما توصلت اليه الاتصالات الحكومية، ولاسيما مساعي المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم.

ووفقا لتلك الأوساط، فإن خليل نصح نواب “اللقاء” بالتعامل بإيجابية مع المبادرة وتسهيل الأمور قدر الإمكان، وعدم التوقف أمام بعض الإجراءات الشكلية، طالما أن تمثيلهم في الحكومة سيتحقق، وسيتم الإعتراف بهم كمكون سني وازن، يكسر احتكار تيار المستقبل. وفي هذا الإطار، تمنى خليل أن يتم تجاوز شرط الحقيبة الوزارية، لأن من شأن التمسك بهذا المطلب أن ينسف “المبادرة” الرئاسية، وهو أمر لا يريده الحزب، ويأمل في “ولادة” الحكومة قبل نهاية العام.

liban8

Get real time updates directly on you device, subscribe now.