لا أحد يتصل بأحد لحل العقد الحكومية!

أكدت مصادر معنية توقف ​الاتصالات​ والمشاورات الحكومية بشكل كلي، لافتة الى ان ايا من أطراف الأزمة لم يتكبد عناء الاتصال بباقي الفرقاء، ما يهدد باتساع هوة الخلاف ويجعل من عملية ردمها مطلع العام أكثر صعوبة.

كماأشارت مصادر في تيار “المستقبل” الى ان رئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ مستاء تماما مما آلت اليه الأوضاع حكوميا وهو يحمل “​التيار الوطني الحر​” كما “​حزب الله​” مسؤولية ما يحصل.

النشرة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.