إليكِ هذه الطرق للتقليل من احتمال رؤية أطفالك للكوابيس!

تعد الكوابيس من أكثر الأمور التي تقض مضجع المرء أثناء النوم، وتتسبب في الكثير من الأحيان بحالات هلع وقلق لدى الكثيرين الأمر الذي يؤدي إلى اضطرابات في عادات النوم لديهم، والتأثير على صحتهم الجسدية والنفسية بشكل سلبي.

ولا تقتصر الكوابيس على البالغين، بل تتجاوزهم إلى الأطفال وتكون آثاراً أثقل وطأة عليهم، لذا فقد أوردت صحيفة ميرور البريطانية مجموعة من النصائح للتخفيف من احتمال رؤية الأطفال للكوابيس أثناء نومهم:

1-تأكد من توفير جو هادئ لأطفالك والحصول على حمام دافئ قبل النوم، وقراءة قصة متفائلة، وتوفير ضوء خافت في غرفة نومهم.

2-اختر قصص ما قبل النوم بعناية، وتجنب الموضوعات المخيفة والصور المرعبة التي قد تشكل نواة لحلم مزعج أو كابوس مريع.

3-وفر لصغيرك مساجاً دافئاً بالكريم وأطلق عليه اسماً جميلاً لكي يروق له، فهذا سياسعده على نوم هانئ خال من الكوابيس.

4-قم بتوفير جو صحي في غرفة نوم الطفل، وافتح النوافذ عند الحاجة لتجديد الهواء.

5-تجنب إطعام طفلك أي وجبات قبل النوم، وليكن العشاء قبل ساعتين أو أكثر من موعد نومه.

6- إذا كنت تعتقد أن الكوابيس قد تكون ناتجة عن التوتر أو القلق، تحدث مع طفلك عنها خلال النهار، واستشر طبيباً نفسياً عندما تحس بأن المشكلة ازدادت سوءاً.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.